وزير الامن الاسرائيلي : ابو مازن ومارك مؤسس فيسبوك هما المحرضان على قتل اليهود

وزير الامن الاسرائيلي : ابو مازن ومارك مؤسس فيسبوك هما المحرضان على قتل اليهود

قال وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي، غلعاد إردان، اتهامات إلى رئيس السلطة الفلسطينيّة، محمود عبّاس، ومؤسّس موقع فيسبوك، مارك تسوكربيرغ، بتأجيج الأوضاع في الضفة الغربيّة المحتلة، خلال مقابلة أجراها إردان مع برنامج 'واجه الصحافة' على القناة الثانية في التلفزيون الإسرائيلي، مساء اليوم السبت.

فقد قال إردان إن 'عهد رئيس السلطة الفلسطينيّة، محمود عبّاس، ولّى'، مدّعيًا أن 'رأس المحرّضين هو أبو مازن، علينا تقييد تحركاته، والتوقّف عن التطرّق إليه كشخص مهم'.

كما تطرّق إردان إلى موقع التواصل الاجتماعي، فيسبوك، قائلًا 'إن فيسبوك تخرّب جهود الشرطة في القبض على المخرّبين (في إشارة إلى منفذي العمليات والشهداء)، دم قتلى إسرائيل على أكُفِّ تسوكربيرغ، علينا أن نتمرّد على فيسبوك'، حيث يزعم إردان أن فيسبوك ترفض حَظر أو محو منشورات اعتبرها 'تحريضيّة' ضد الاحتلال في الضفة الغربيّة المحتلة.

وليست هذه المرّة الأولى التي تدفع فيها الهبّة الفلسطينية أعضاء في الحكومة الإسرائيلية إلى التصريح بتصريحات غريبة، فقد ادعى وزير الأمن السابق، موشي يعالون، العام الماضي، أن "مسلسلات رمضان هي سبب عمليات الطعن"، في حين قال نتنياهو، في الخامس والعشرين من تشرين الأول/أكتوبر الماضي، إن الشيخ أمين الحسيني هو من حرّض هتلر على المحرقة.

وحول اجتماع المجلس الوزاري المصغر للشؤون السياسية والأمنية (الكابينيت)، مساء اليوم، لمناقشة عمليات الطعن وإطلاق النار التي تصاعدت خلال اليومين الأخيرين، بعد هدوء نسبي؛ خصوصًا بعد عملية الأمس، التي استهدفت أحد قادة الاستيطان في مستوطنة كريات أربع المحاذية للخليل، قال إردان، إنه بعد التشاور مع رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، سيتم اتخاذ قرارات مهمّة، منها توسيع الاستيطان في المستوطنات التي تتعرّض لعمليات طعن أو إطلاق نار، بالإضافة إلى توسيع العقوبات التي ينفذها الاحتلال تجاه عوائل الشهداء.

وبالفعل، فقد صادق رئيس الحكومة الإسرائيليّة، بنيامين نتنياهو، ووزير الأمن، أفيغادور ليبرمان، أمس الجمعة، على بناء 42 وحدة سكنيّة استيطانيّة جديدة في مستوطنة كريات أربع قرب الخليل المحتلة، حيث قالت مصادر إعلاميّة إسرائيليّة إن الوحدات الاستيطانيّة سيتم بناؤها في المنطقة التي جرت فيها عملية الطعن، أمس الأول، الخميس، وأسفرت عن مقتل إسرائيليّة وإصابة أخرى بجروح.

مواضيع ذات صلة

اخترنا لكم

الأكثر قراءة

آخر التحديثات

أخبار رئيسية