• 10001 قراءة
  • 2016-12-27 الثلاثاء , 20:45 م

عاصفة ثلجية عنيفة تضرب فلسطين .. هي الأقوى منذ 80 عام !!

27 كانون الأول / ديسمبر 2016

عاصفة ثلجية عنيفة تضرب فلسطين .. هي الأقوى منذ 80 عام !!
عاصفة ثلجية عنيفة تضرب فلسطين .. هي الأقوى منذ 80 عام !!

في مثل هذا الوقت من كل عام تقريباً خاصة بعد العاصفة القوية التي ضربت فلسطين في كانون أول 2013 يكثر الحديث وتتناقل العديد من المواقع الاعلامية الصفراء والباحثة عن أي خبر بجذب القراء مهما بلغ هذا الخبر من تلفيق بعيداً عن الدقة والمصداقية والتحليل العلمي.

في مثل هذا الوقت من العام يكثُر النقل عن مواقع أوروبية تارة وروسية تارة اخرى  أو كلاهما في آن واحدحول العاصفة المرتقبة التي ليس لها مثيل، فساعة تسمى ناتاشا وساعة تسمى سوزي أو زينة او او الخ الخ. وهناك من يستحضرون الأرشيف الصحفي للأعوام الماضية ويعيدون النشر وكأن الحدث سيقع اليوم.

ننصحكم متابعينا بعدم الانجرار وراء هذه المصادر لإنها غير موجودة أصلاً ولا تمت للواقع بصلة وما هي إلا أضغاث أحلام لا يعرف ما القصد منها وما هو الهدف من ترويجها وإثارتها والتركيز عليها او حتى التعليق عليها.

هنا لا بد من الاشارة ان منطقتنا تقع في ضمن المناخ المعتدل وبالعادة يندُر تأثرها بالثلوج أو العواصف الثلجية القوية فنحن لسنا القارة الأوروبية أو تركيا او شرق أوروبا ولذلك فالغالب على المنخفضات الطابع البارد الماطر حتى وإن سقطت الثلوج أحياناً في بعض المناطق المرتفعة خلال أشهر الشتاءوهو أمر نادر.

كما لا بد من الإشارة هنا أن الحًكم لا يتم على عاصفة قبل وقوعها بإسبوعين او ثلاثة او شهر وإنما قبل يومين او ثلاثة. وأفضل حكم لها يكون مع عبورها او حتى بعد  إنتهائها فعلم الرصد الجوي علم متغير وشديد التعقيد  نتيجة مرونة وحركية الغلاف الجوي وتغير أنماطه وخصائصه.

هنا لا بد من الاشارة أن الحصول على المعلومات والتوقعات من مصادر لبنانية او سورية او شمال بلاد الشام ليس بالضرورة وإن كانت هذه المعلومات صحيحة  أن تتأثر فلسطين بهذه الاجواء فهناك فوارق جوهرية بين مناخ الإقليم الشمالي لبلاد الشام والاقليم الجنوبي ونقصد  هنا بالجنوبي فلسطين والأردن. وهناك فرق واضحة وكبيرة بتضاريس الاقليمين الشمالي والجنوبي.

من هنا ندعو وسائل الاعلام الى عدم الانجرار وراء أخبار العاصفة التاريخية والخرافية والحصول على المعلومة من مصدرها الصحيح وعدم تناقليها أو اثارتها فما هي الا بحث عن سراب ووهم.

نسال الله أن يرزقنا الغيث الكثير .
طقس فلسطين

انشر عبر